انطلاقة فعاليات اسبوع القرآن الكريم للطلاب الجدد بالجامعة

انطلقت صباح اليوم الأحد 6/10/2019م فعاليات اسبوع القرآن الكريم للطلاب الجدد بالجامعة حيث انتظم الطلاب بمسجد الروضة اما الطالبات فقد انتظمن بمركز الطالبات حيث يعد اسبوع القرآن الكريم من البرامج التي تميز هذه الجامعة مع غيره من البرامج والأنشطة اللاصفية وما أجمل هذا المشهد الرائع للطلاب والطالبات وهم يتحلقون في حلقات التلاوة بمسجد الروضة ومركز الطالبات في لوحة تشكيلية رائعة  فاليراع ينضب مداده حينما يكون الحديث عن القرآن وعظمته وتدبره فتتباين الألوان والأشكال واللغات فيجمعهم هذا الدين الحنيف سماحة والفة نحو قبلة واحدة ورب واحد وتتكامل وتتجسد رسالة الجامعة  عبر هذا المشهد ا وتسمع لأنين أصواتهم التي تصدح بروايات مختلفة وبأصوات ندية تقشعر لها قلوب الذين آمنوا وتبعث الطمانينة والسكينة التي تملأ المكان من كل حدب وصوب وتتنزل الرحمات والبركات بفضل هذا القرآن العظيم الذي إن تمسكت به هذا الأمة لم ولن تضل أبدا أما روعة التنظيم فهذا أمر عجب قمة الدهشة والدقة والاحترافية من قبل الذين يشرفون على هذا البرنامج لاخراجه في أبهى صورة تحقيقا للمقصد ليتعرف الطلاب الجدد على رسالة الجامعة ورؤيتها ووحداتها المختلفة و منهجها القائم على الاعتدال والوسطية هذا وخاطب البروفيسور موسى طه تاي الله نائب المدير للشؤون العلمية والثقافية افتتاحية اسبوع القرآن الكريم بمركز الطالبات مؤكداً أن مايميز الجامعة مثل هذه البرامج معدداً القيم الفاضلة ومعاني القرآن الكريم وقيمه السمحه مشيراً إلى ن الجامعة تخرج طلاباَ رساليين يحملون هم الدعوة الى الله عزوجل واصفاً المنهج الذي تتبعه الجامعة بالمنهج الوسطي المعتدل موصياً الطلاب بعدد من الوصايا التي تعينهم في حياتهم الدنيوية والأخروية وبأن يكونوا أكثر حرصاً بحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره ومعرفة معانيه وأوصاهم أيضاً بالاجتهاد في التحصيل الأكاديمي والمعرفي مختتماً حديثه لأبنائه الطلاب بأن الجامعة جامعتكم وأنشئت من أجلكم ونتشرف أن نكون خداماً لكم حتى ترجعوا الى أهليكم سالمين غانمين بسلاح العلم والمعرفة على حد قوله.

فالتحية لهذه الجامعة الفتية والرائدة في تنظيم مثل هذه البرامج وهي تستقبل طلابها الجدد بكتاب الله عزوجل ومعرفة لمعانيه وطريقة تلاوته الصحيحة فما أعظم هذه المعاني حينما تتجسد الى أرض الواقع والتحية للقائمين على أمر هذا البرنامج من منسقين ومشرفين وشيوخ حلقات واداريين من الكليات المختلفة بالجامعة ليشهدوا هذا الخير الكثير مبتغين الأجر والثواب والقبول من عند الله تعالى.